كيفية تقسيم التركة والميراث في السعودية

كيفية تقسيم التركة والميراث في السعودية
5
(5)

كيفية تقسيم التركة والميراث في السعودية هو حديث مقالنا لهذا اليوم .

إن علم المواريث بالإسلام قد اشتمل علي حكم كثيرة وفوائد عظيمة مما جعل التشريع الاسلامي رائداً بهذا المجال .

و لم يسبقه أي تشريع أو حتى  قانون بهذه الدقة والتقدير الذي يبهر العقول المستنيرة .

و يجعل النفوس الخيرة تتقبل هذه القسمة الإسلامية بالميراث براحة نفس وطيب خاطر .

لذا سوف نتكلم بهذا المقال كيفية تقسيم التركة والميراث في السعودية .

إن كان لديك أي من المرافعات أو الاستشارات القانونية حول كيفية تقسيم التركة والميراث في السعودية تواصل مع مكتب المحامي محمد الدوسري عبر الرقم | 0545040509 |

أولا : كيفية تقسيم التركة والميراث في السعودية

توزيع الميراث بالقضاء السعودي يعتمد على الدين الإسلامي .و ضمن هذا الجزء من مقالنا سنخبرك عزيزي القارئ بنصيب كل فرد من الميراث .

ميراث الزوج

حيث يرث الزوج النصف اذا لم يكن للزوجة فرع وارث منه أو من غيره.

و كما يرث الربع من زوجته ان كان لها فرع وارث ونقصد في الفرع الوارث ابن أو ابنة .

 ميراث الزوجة

حيث تأخذ الربع إذا لم يكن للزوج فرع وارث منها أو من غيرها و تأخذ الثمن ان كان إلى زوجها فرع وارث منها أو من غيرها .

ميراث الأب

و يقسم لثلاثة فإما أن يرث في الفرض السدس و ذلك ان كان للميت فرع وارث ذكراً كان أو أنثى حتى .

أو يرث في التعصيب و ذلك إذا لم يكن للميت فرع وارث .

أو أن يرث السدس و الباقي بالتعصيب وذلك لو كان للميت فرع وارث أنثى .

ميراث الأم

بالجاهلية كن لا يرثن شيئا و جاء الإسلام لكي يكرم المرأة فأعطاها حصتها بالميراث .

و أكد على حقها بالتملك على عكس ما كان سائد .

وفي الجاهلية اقتصرت الورثة على القوي و المقاتل من اجل تظلم المرأة و اليتيم و حتى الطفل و كل شخص لا يقاتل أو يحمل سلاح .

و هذا ما نهى عنه الإسلام من أجل أن يوزع التركة وفقا لاحتياجات كل فرد دون النظر إلى جنس أو قوة .

و حكم الإسلام في توريث الأم الثلث فرضا إذا لم يكن للميت فرع وارث مطلقا لا ذكر و لا حتى  أنثى .

وإذا لم يكن هناك جمع من الأخوة اثنان أو أكثر  .

كما تأخذ السدس فرضا لو وجد فرع وارث أو حتى عدد من الأخوة.

 فالفرع الوارث و الأخوة تنقل الأم من الثلث إلى السدس .

الجد

يرث كالأب تماما بحال عدم وجود أب فيرث السدس إن لم يكن هناك اب .

و تارة يرث في التعصيب إذا لم يكن للميت فرع وارث .

و كما يرث فرضا و تعصيبا إذا كان للميت فرع وارث أنثى أي يأخذ السدس و الباقي أيضاً .

الجدة

تأخذ مكان الأم بحال عدم وجود أم ولو كان هناك أكثر من جدة فالأقرب تأخذ مكان الأبعد .

 الابن

حيث يأخذ الباقي و نعني في ذلك باقي التركة بعد أصحاب الفروض، و أصحاب الفروض هم من نص الله عليهم في القرآن الكريم .

و هم ستة  “الجد والجدة، الأب والأم، الزوج والزوجة، البنت بنت الابن، و الأخت الشقيقة و الأخت لأب و الأخت لأم و الأخ لأم” .

و إذا كان هناك ابن و ابنة فللذكر حظ الانثيين وهذا ما يتم الجدل فيه كثيرا و اعتبره البعض عدم تقدير للمرأة بالإسلام .

فهذا خاطئ فالرجل مسؤول عن أخته، و عليه أن يتزوج ليصبح مسؤول عن زوجته و أولاده .

فمتطلباته و واجباته اكثر بكثير من متطلبات المفروضة على المرأة ولذلك أخذ بذلك ضعف المسؤوليات و الميراث .

البنت

تأخذ النصف حتى لو كانت وحيدة ، و تأخذ الثلثان بحال كان هناك أكثر من بنت .

ثانيا : لتتضح رؤية كيفية تقسيم التركة والميراث في السعودية لابد من أن نعرف ما هي الإجراءات التي تسبق  تقسيم التركة

اولاً : حيث أن تقسيم تركة المتوفي يجب أن يسبقها بعض الإجراءات المتعلقة في إخراج بعض الحقوق المتعلقة بعين التركة كالزكاة .

فإذا كان الميت لم يخرج الزكاة لابد من إخراج الزكاة عن أموال المتوفي.

 كذلك أذا كان هناك رهن على أموال المتوفي فيجب تسديده حتى تظل تركة المتوفي خالية من أي متعلقات تمنع تقسيم التركة .

 و أما عن مؤن تجهيز الميت وقضاء ديونه فيجب أيضا إخراجها قبل البداء بالتقسيم .

ثانياً : كما يتم تقسيم الميراث على الورثة في التراضي أو عبر المحكمة ، والورثة نوعان  .

أ): أصحاب الفروض: هم الذين قدر الشرع لهم حقا محدداً بالتركة كالثلثين والنصف والثمن ونحو ذلك أيضاً .

ب): العصبة أو العصب: هم الذين لم يقدر الشرع قدراً محدوداً بل ربما أخذ الواحد منهم جميع أموال التركة .

أو حتى سقطوا من الميراث فلا يرثون شيئاً .

و المثال على ذلك : توفي رجل و ترك زوجة و له منها أربع أولاد ذكور وثلاثة بنات .

قسمة هذه التركة تكن كالتالي :

  1. فللزوجة الثمن لوجود الفرع الوارث ، قال تعالي (( فان كان لكم ولد فلهن الثمن مما تركتم))
  2.  بالنسبة لما بقي يقسم علي الأولاد والبنات للذكر مثل حظ الانثيين، قال تعالي ((يوصيكم الله في أولادكم للذكر مثل حظ الانثيين))

ثالثاً : ما يجب أن تعرفه عن إجراءات تقسيم التركة :

بعد أن ذكرنا كيفية تقسيم التركة والميراث في السعودية وما هو نصيب كل فرد من الإرث سنتعرف على إجراءات تقسيم الإرث .

  1. نطلب من الوارث المستندات التالية
  2.  صك حصر ورثة المتوفي (والمكتب يقوم في المساعدة  في استخراجه وللمزيد اتصل بنا )
  3. 2.    وصك الولاية على الورثة القصر إن وجدوا .
  4. 3.    وصكوك الوكالات من الورثة الذين يكونوا غير الحاضرين . ( فللمساعدة بكتابه الوكالات اتصل بنا ) .
  5. صك الوصية في حال وجدت .
  6. صكوك العقارات وكشف حسابات المتوفي بالبنوك وشهادات ملكية الأسهم وأوراق ملكية المنقولات أيضاً .
  7. و يتم حصر التركة من نقود وعقارات و حتى منقولات و أسهم عن طريق الورثة او حتى الجهات المختصة .
  8. و يتم استبعاد الديون المعدومة أو التي لا أمل باستردادها والأملاك التي عليها نزاع حتي ينتهي النزاع  .
  9. الكتابة إلى هيئة النظر أو حتى أهل الخبرة من أجل تقدير العقارات.
  10. والأسهم و المنقولات أيضاً وخلافه بحاله عدم الاتفاق بين الورثة .

وكما يتم أثبات الديون علي المتوفي والوصية أن وجدت وفرزهما .

يقوم الشيخ في ضبط الدعوى من أحد الورثة أو حتى من بعضهم ويتضمن الضبط ما يلي :

اـ وفاة المورث وانحصار أرثه بورثته كذا وكذا… في موجب صك حصر الارث رقم…وتاريخ…

ب ـ يشير بالضبط لأن المورث خلف تركة هي عبارة عن :.

ويكتب بيان في كل العقارات والمنقولات وحتى الأسهم والأموال في التفصيل لكل منهم .

ج ـ يطلب أو يطلبوا الحكم في قسمة التركة و حت إعطائه او إعطائهم نصيبهم منها .

  •  وكما يقوم القاضي في ضبط إجابة المدعي عليه علي دعوى المدعي ويصادق على وفاة المورث .

وحصر الورثة أيضاً وحصر التركة والموافقة علي إعطاء كل واحد من الورثة نصيبه الشرعي .

  • حيث يتم عرض التقديرات علي الطرفين وكما يعرض عليهم قسمتها فان رضو بقسمتها في أن يأخذ كل وارث عقاراً .

ويحسب من نصيبه فان كانت قسمته زائدة بالتركة يدفع الفرق إلى الورثة الأخرين .

وأن كانت أقل من نصيبه بالتركة أكمل نصيبه من المبلغ النقدي أن وجد، أو من الورثة الاخرين .

  1. وإذا كان من ضمن الورثة قاصراً فسيخصص له القاضي الأصلح للولاية على أمواله ـ الأب ثم الجد ثم الأم ومن ثم العم.
  2. وإذا لم يرضي الطرفان في القسمة أو حتى نشأ خلافات حول القسمة فحينئذ لابد للقاضي .

من ترك مجال للصلح او ان يأمر ببيع  التركة وحتى تحويل العقارات والمنقولات الى أموال  (نقدية) .

ومن ثم تقسيمها علي الورثة طبقا إلى الأنصبة الشرعية .

رابعا : ما هي أحكام الميراث في الإسلام

تحدثنا أعلاه عن كيفية تقسيم التركة والميراث في السعودية , وعن اجراءات تقسيم الميراث .

و العديد من النقاط الأخرى فالميراث هي قضية تؤرق الكثير من العائلات ومع أنها قضية واضحة و بينة بالقرآن الكريم .

و السنة النبوية الشريفة ،  مع ذلك نجد الكثير من المشاكل والتي تجعل منها عقدة من الصعب حلها .

فلذا سنحاول شرح توزيع الميراث و أسبابه ومن ثم شروطه و موانعه في طريقة مبسطة يسهل على القارئ فهمها .

خامسا : ما هي أسباب و شروط الإرث

فمن المتفق عليه عند علماء المواريث بأن شروط الميراث ثلاث :

أولاً : موت المورث

وفاة الموروث حقيقة أي تم التأكد من وفاته في العين المجردة أو حتى حكما أي حكم القاضي في وفاته بعد فترة إذا كان مفقودا .

ثانيا : حياة الوارث

و لا يشترط هنا الحياة الطويلة فيرث الشخص وإن كان حيا إلى اللحظات بعد وفاة المورث.

فيورث الأحياء من الأموات . فلا يورث الأموات من الأموات هذا خلط يحصل بحالات الوفاة الجماعي كحادث او ما شابه ذلك .

و هذا يؤكد منه في العين المجردة أو يحكم القاضي إلى الحمل و الطفل  ببطن أمه .

فإذا ولد حيا أخذ حصته من التركة فإذا ولد ميتا لا يرث .

و حتى المفقود يحكم في حصته فإذا عاد حيا أخذ حصته وإذا تبين وفاته فيعدل الحكم حسب تاريخ الوفاة .

وأما أسباب الإرث فهي النكاح أي عقد الزوجية الصحيح و أيضا  الولاء و القرابة .

 سادسا  : ثلاث موانع الميراث

الموانع وهي جمع مانع أي ما يحول دون حدوث الشيء ، فالموانع ثلاثة :

  1. القتل : وهو فعل يكون سبب إلى ذهاب الروح ، والقتل يمنع الوريث سواء أكان عمدا أو حتى خطأ .
  2. الرق : هو العبد فلا يرث ولا يورث أيضاً .
  3. اختلاف الدين : لا توارث بين مسلم و كافر مطلقا .

ومع أن النصوص واضحة إلا أن المحاكم تعج في قضايا الميراث ، و هناك لغط كبير في قضية توزيع التركة .

لذا فإننا حاولنا شرح طريقة توزيع الورثة في طريقة مبسطة من خلال مقالنا (كيفية تقسيم التركة والميراث في السعودية)

إن كان لديك أي من المرافعات أو الاستشارات القانونية حول كيفية تقسيم التركة والميراث في السعودية تواصل مع مكتب المحامي محمد الدوسري عبر الرقم | 0545040509 |

هل كان الموضوع مفيداً

شاركنا رأيك بالتقييم

5 / 5. عدد التقييمات 5

لا يوجد اي تقييم ..كُن انت الاول

هل وجدت مقالنا مفيداً

تابعنا عبر منصاتنا على السوشال ميديا

الصفحات: 1 2

2 فكرتين بشأن “كيفية تقسيم التركة والميراث في السعودية”

  1. معظم ما هو شائع بين الناس أن للذكر مثل حظ الانثيين في الإرث و لكن هناك حالات أخرى يتساوى فيها كل من الذكر و الأثنى أرجو منكم أن توضحوا لنا حالات الإرث التي يكون بها نصيب الذكر و الأنثى متساويين في الميراث و إن كان هناك حالات يمكن أن تأخذ الأنثى بها أكثر من الذكر و مشكورين

  2. السلام عليكم لو سمحتم اريد اسأل أنا توفيت لي أخت ولديها ولد ومن ثم توفيت أختي الثانية ولم تكن متزوجة فهل ولد أختي الي توفيت قبلها يورث من خالته وإلا لأ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.