عقد تأسيس الشركة بالسعودية

عقد تأسيس الشركة بالسعودية

عقد تأسيس الشركة بالسعودية

عقد تأسيس الشركة بالسعودية هو أول ما تبحث عنه عند رغبتك في البدء بالقيام بشركتك .

لذلك يتوجب عليك أن تكون على علم و دراية بالكثير من المعلومات التي تتعلق بعقد تأسيس الشركة بالسعودية .

و أيضا أن تجد محامي يساعدك في هذه الخطوة بدأ من اختيارك لنوع الشركة التي ستقوم بتأسيسها ومرورا بعقد التأسيس وميزانية الشركة .

و غيرها من الأمور الأخرى التي من الممكن أن تغفل عنها أو تكون على عدم دراية بها .

فهناك العديد من الأشخاص يرغبون باستثمار أموالهم وتنميتها من خلال استثمارات متعددة ومنها إنشاء الشركات .

و لكن ما هي أنواع تلك الشركات و ما الهدف من كل منها ؟؟

و ما هو المقصود بعقود الشركات ؟؟؟

كل ذلك و أكثر سنعرف عليه ضمن مقالنا هذا تحت عنوان (عقد تأسيس الشركة بالسعودية)

أولاً : تعريف الشركة و كيف يتم عقد تأسيس الشركة بالسعودية

الشركة  :

هي عقد يلتزم بمقتضاه إما شخصان أو أكثر بأن يسهم كل منهم بمشروع مالي .

بأن يقوم بتقديم حصته والتي تكون إما  مال أو  عمل و ذلك من أجل استثمار ذلك المشروع .

و اقتسام ما من الممكن أن ينشأ عنه سواء من ربح أو خسار .

يتضح لنا وفق ما ورد أعلاه ما يلي :

كي يتم تكوين شركة في السعودية فإنه يتوجب أن يكون هناك عقد فيما بين شريكين أو أكثر .

يسهم كل شريك بحصة برأس مال الشركة سواء إن كانت عينيه أو نقدية .

إن نية المشاركة تكمن بتوقيع العقد إضافة لتحمل الالتزامات .

المشاركة سواء في الأرباح أو الخسائر بين كافة الشركاء .

يجب أن يفرغ العقد بشكل خاص هو الكتابة .

ثانياً : كيفية إنشاء عقد تأسيس الشركة بالسعودية

بكل تأكيد إن الهدف الأساسي من إقامة شركة هو تحقيق الربح ، و ذلك بحال كانت الفكرة رابحة .

و كي يتم تحقيق ذلك يتوجب التجهيز بصورة جيدة و ذلك عند إنشاء أي شركة .

كما يجب معرفة الشركات في مختلف أنواعها ، واختيار الأنسب لطبيعة العمل .

ويتم ذلك عن طريق القيام  بتحليل للسوق ، ومعرفة ما يحتاجه المُستهلكين .

من أجل قيامك بإنشاء شركتك هناك العديد من الخطوات التي يجب عليك اتباعها بدأً من عقد تأسيس الشركة بالسعودية ومروراً بما سنذكره .

أول هذه الخطوات هي :

تحديد السوق الجديد :

فالشركة الناجحة هي الشركة التي تقوم باستخدام الابداع و الابتكار من أجل اكتشاف الأسواق التي لم يتم استغلالها مسبقاً .

سواء للمنتجات أو حتى للخدمات ، و العمل على خلق و ابتكار أشياء جديدة لم يكُن المستهلكون على دراية بها وبحاجتهم لها .

و بعد ذلك بيعها لهؤلاء العملاء كي يحققون الربح .

فبحال كان الهدف من إنشاء شركة هو العمل على إنجاح تلك الشركة  ، فلابد من القيام بالبحث عما يحتاجه المُستهلكين و العمل على إيجاد أفضل الطرق من أجل استغلالها .

تطوير مفهوم أو منتج  مقنع للسوق :

عندما يتم تحديد الغاية من إنشاء الشركة ، يجب التوجه إلى ابتكار شيء يعمل على تغيير  طريقة تفكير الناس نحو اتجاه غاية الشركة.

السعي من أجل إقامة نموذج عمل للمنتجات :

وذلك كي يتم جذب المُستثمرين الجادين ، ومن أجل ذلك لابد من السعي و الابتكار  .

إنشاء سلسلة من الأهداف التي تكون طويلة الأجل :

و ذلك كي يتم تحقيق النجاح إذ لابد من البحث عن توجه الشركة و العمل على تحديد مختلف الأهداف التي تسعى للوصول إليها , و لذا يتوجب التخطيط بشكل جيد .

لابد من اختيار اسم مُناسب للشركة :

إذ من المهم أن يتم التوصل إلى اسم يكون جذاب و مناسب للشركة و جعل ذاك الاسم رسمياً .

وضع خطة للأعمال كي يتم جذب المستثمرين :

فخطة العمل هي خطوة أساسية من أجل بدء أي نوع من أنواع الشركات .

حيث توضح الخطة مبدأ عمل الشركة من أجل البدء بالتنفيذ الفعلي لأفكارها .

وذلك فيما يتعلق بالتسويق و التمويل   إضافة لوصف المنتج أو الخدمات .

الخطوة الأخيرة فهي الحصول على كافة التصاريح القانونية اللازمة :

لكل نوع من أنواع الشركات لها العديد من المتطلبات القانونية إذ يجب الحصول عليها قبل البدء بأي شركة .

ثالثاً : أنواع الشركات ضمن نظام الشركات السعودي

شركة ذات مسئولية محدودة

وهذه الشركة تتكون إما من شريكين أو أكثر بشرط ألا تزيد عن خمسين شخصاً .

و يتحمل الشركاء المسؤولية عن ديون تلك الشركة  كل بقدر حصصهم برأس المال ، و يحق لأي من الشركاء أن يتنازل عن حصته للغير .

و لكن ليس من الممكن أن يتم تأسيس شركة ذات مسؤولية محدودة من خلال الاكتتاب العام .

شركة التضامن

هذه الشركة تتكون من شريكين أو أكثر ويكونوا مسؤولين بالتضامن بكافة التزامات الشركة المالية .

تتميز الشركات هذه بأن الشريك هو من يتحمل مسؤولية شخصية ومُطلقة حول ديون الشركة و ذلك دون النظر لمقدار حصته برأس مال الشركة .

كما و يلاحظ أنه لابد من ذكر اسم الشركاء ضمن عنوان الشركة .

من أجل إعلام الغير بالأشخاص الذين تتألف الشركة  منهم كما ويعتمد عليهم بتعامله مع الشركة .

و في حال تعذر ذكر كافة أسماء الشركاء يمكن أن يقتصر على ذكر واحد منهم و إضافة عبارة وشركاهما أو وشركائه .

شركة التوصية البسيطة

هي عبارة عن شركة تجارية يتم تأسيسها فيما بين شريكين أو أكثر ، بشرط أن يكون هناك على الأقل شريك واحد متضامن .

بحيث يسأل عن التزامات الشركة المالية و بصفة غير محدودة وعلى وجه التضامن .

كما و يكون هناك شريك آخر على الأقل شريك موصى بحيث لا يسأل عن التزامات الشركة إلا بحدود حصته برأسمالها فقط .

الشركة المساهمة

تعتبر الشركة المساهمة شركة أموال ، إذ ينقسم رأس مالها لأسهم متساوية القيمة .

وتكون قابلة للتداول بالطريقة التي يتم تحددها في الأنظمة واللوائح ضمن  المملكة .

و ما يميز النوع هذا من الشركات هو أن كل شريك يعتبر مسؤولاً عن ديون الشركة  بحسب مقدار ما يحمله من أسهم .

و لا يكون أسم الشركة  من أسماء الشركاء بينما من الغرض الذي قد أنشئت من أجله .

و قد خصصت وزارة التجارة في المملكة العربية السعودية عدد المساهمين بالشركة المساهمة .

فلا يقل عدد المساهمين عن خمسة ، كما أنه لا يقل رأس مال الشركة عن / 2 / مليون ريال سعودي .

و أخيراً في حال كنت قد أسست شركتك أو أنك لازلت في طور لإنشاء عقد تأسيس الشركة بالسعودية .

فإنك بحاجة لمحامي متخصص بأمور الشركات كي يتابع لك جميع أمر الشركة القانونية .

و يساعدك بتخليص وتبسيط الإجراءات وفق النظام السعودي .

 

اقرأ أيضا ً:

طرق الاعتراض على الاحكام القضائية

ترتيب قانون الحضانة بالسعودية

الفرق بين المؤسسة والشركة بالسعودية

كيف انفذ حكم قطعي في السعودية

كيف اشتكي على شركة تأجير السيارات بالسعودية

 

1 أفكار بشأن “عقد تأسيس الشركة بالسعودية”

  1. انا بصدد انشاء شركة تضامن أنا وثلاث شركاء ولكن أحد الشركاء لا يرغب بوضع اسمه ضمن عنوان الشركة هل لهذا الأمر تداعيات سلبية كأن يصبح مثلا غير مسؤول بالتضامن بحال تعرضت الشركة لأي أمر ؟؟ ام ان عدم وضع اسمه ليس له أي أثر ؟؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.